dark_mode
  • الإثنين ٢٩ / نوفمبر / ٢٠٢١
فوز عبد الله وحلم محمد - عايد ضيف الله العنزي

فوز عبد الله وحلم محمد - عايد ضيف الله العنزي

عبدالله ومحمد شخصيتان جمعتهما الصدفة والزمان فكلاهما حقق إنجازًا صباح الاثنين 26/ يوليو/2021.  


فالأول هو البطل الكويتي الرامي عبدالله الطرقي وقد حقق إنجازًا أولمبيًا بفوزه بالميدالية البرونزية في أولمبياد طوكيو 2020 باسم الوطن، وهذا يشعرنا بفخر كبير نظرا إلى أنه أول إنجاز خليجي في هذا المحفل الأولمبي الكبير. 
أما الثاني فهو المهاجر محمد اللهيميد الذي حقق حلمه بالوصول إلى وجهته النهائية في رحلة سفر وهجرة طويلة ومتعبة جدًا، عبر خط سير يمرّ بأوروبا الشرقية والغربية برًا وبحرًا، وقد استغرقت الرحلة شهورًا طويلةً حتى وصل اليوم إلى الوطن الحلم "بريطانيا العظمى" تاركًا خلفه كل الذكريات وطفولته ووالدته وأسرته..
المفارقة العجيبة أني فرحت بالإنجازين ولكن بشعورين مختلفين، ما بين تحقيق فوز تاريخي وبين تحقيق حلم أجبرتك الأيام والنظم والقوانين على تجربته؛ فالأول حقق "إنجازًا" للوطن والثاني على الوطن.. الوطن الذي لا يساومنا أحد على عشقه الأبدي والذي غرسه آباؤنا في أرواحنا وأجسادنا ومشاعرنا، وغرسناه كشجرة "مشموم" كلما هبّت عليها عاصفة نثرت عطرها الزكي في أرجاء المكان، فنحن كويتيون بالفطرة، ولدنا وسنموت كويتيين شاء من شاء وأبى من أبى.

بلاتفورم على وسائل التواصل الاجتماعي

اشترك معنا

اشترك في قائمتنا البريدية لتصلك أعدادنا أولًا بأول

كاريكاتير

news image
news image
news image
news image
news image
news image
عرض المزيد